مساء الخير يا دمشق

مساء الخوف يا بلادي
مساء الشوق
يقبض على ملامحك
خشية أن يبتلعك السراب
مساء المطر
وهو يغسل من عينيك
أثر العتاب
مساء الياسمين الحزين
يغفو فوق ماء النافورة في البيت
المشرع للضياء
مساء العتق من تيه الضباب
 

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

خواء

أحببت ضفدعا

طيف ولكن