انعكاس على مرآة مكسورة


يا مرآتي....يا مرآتي
قصي عليَ  قصة الأميرة النائمة
والأقزام
قصي عليَ قصة علي بابا
واللصوص الأربعين اللئام
قصي عليَ حكاية الوطن الجريح
وطن يدعى بلاد الشام
يا مرآتي.... يا مرآتي
هل تعرفين الشام
وياسمين الشام ؟
هل تعرفين صباحات دمشق
وأزقتها وهديل الحمام؟
حيث تمتزج القهوة
برائحة الفل
برائحة الهيل والزعفران
هل تعرفين كيف أصبحت
هي الآن؟
أصبحت والموت فيها مشرَع
على الطرقات
مصلوب على الجدران
أصبحت و الموت فيها حبل غسيل
يشنق فيه الوطن كمالأعلام!
يا مرآتي ...يا مرآتي
خبريني....
لماذا يردوننا كالعبيد؟
لماذا يضعون في أيدينا
ألف قيد من حديد؟
لماذا صوت الحرية يزلزلهم
يهز أركانهم؟
لماذا يخافون من حمص الوليد؟
يا مرآتي....يا مرآتي
خبري عني الحكاية الأخيرة
حكاية شهرزاد
وليالي الظلام الحقيرة
حكاية جلادها مسرور
بضحكته البلهاء
وبطولاته الكثيرة
في قتل نسائه وأطفاله
وخصي الرجال الرجال
كي يبقى في عيون أمه
وحده...مكتمل الذكورة
نظرت إلي مرآتي
بعيون كسيرة حزينة
ثم مضت بعيداً عني
وعن أسئلتي العقيمة
يا مرآتي .....يا مرآتي
انتظري لا زالت للقصة بقية
حيث يرفع علم الأحرار
مرفرفاً....
وتهدر الجموع بصوت واحد 
حرية......حرية

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

كظل لا يخشى صاحبه

خواء

قصاصات "1"