رسائل أضاعت العنوان



وأبحث عن رسائلك في صندوق بريدي
أتفقد الزوايا وأمشط عتمته بأصابعي
علها تتعثر بعطرك أو بقية صوتك
وأقلب الرسائل الفارغة منك
أوهم نفسي بأني ربما أغفلتك
من بين حروفها ,,,
أعيد فتح رسائلك القديمة
كطفلة صغيرة تفتح هديتها
مرة تلو مرة ليتقاطر عليها
مطر الدهشة القابع في
ورق السلوفان اللامع
وأنتظر على حافة صمتي
صوتك القادم كصهيل حرف
في رسائل لا تصل أبداً
إلى باب قلبي المتربص بك..



المشاركات الشائعة من هذه المدونة

كظل لا يخشى صاحبه

خواء

قصاصات "1"