أغرق بك



كنت أنتظر لحظة هطولك حتى أغرق أكثر
فتعثر مطرك فغرقت بك دونما ماء


المشاركات الشائعة من هذه المدونة

خواء

أحببت ضفدعا

طيف ولكن