وجدتك أخيراً

يوماً ما سأفتح كل نوافذ الشوق
وأغلق أبواب الخوف
وأرتحل إلى ذراعيك
وأعلن بأني أخيراً وجدت موطني


المشاركات الشائعة من هذه المدونة

خواء

أحببت ضفدعا

طيف ولكن