بين ليلين...


أمي ....
أفتقدتك باكراً
لم أكن مهيأة لمثل هذا الفقد
أجلس أمامك
عيونك من زجاج
وقلبك من زجاج
لم تعد عيناك تلمع عند رؤيتي
لم يعد لسانك يلهج بالدعاء لي
دمية غدوتي يا أمي
أريد استعادتك
أريد ذاكرتك تلك التي سقطت منك
ذات شؤم
بعد منتصف خيبة مؤلمة
وقبل أن تأتي الأيام بفرج كنتي
ترينه قريباً وكنت أراه مستحيلاً
أريدك بقربي
لم أحظى بك كأخوتي
وأنا آخر غيثك
آخر حمل أفرغتيه من جعبتك
لم أحظى إلا بقليل منك
وسيبقى هذا القليل
يعنيني في ليلين
غربتي وفقدك

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

خواء

أحببت ضفدعا

طيف ولكن