هروب إليك



أتيه شوقاً وأنا بحضرتك
تعربد فيّ نشوة الشغف
فأطوف ليلاً على أرصفة الحلم
أبحث عن طيف يشبهك
عن سماء لها عيناك
وأرض كصدرك
عن أيد بيضاء تشبه
أغصانك المزهرة
عن فراشات ملونة
تخرج كلما فتحت فمك
أبحث عنك في كل أروقة الخيال
في المتاهات
في الانعكاسات
وفي عالم الأرواح
أسأل عنك الجنيات
والحوريات وشرانق الفراشات
أسأل عنك سرب النوارس
المهاجر أعطيهم صورتك
لعلهم يصدفوك في رحلة العودة
فيدلوني عليك
أسأل حبات المطر
لعلها في انعتاقها من الغيم
مرت بك أو التصقت بكفك
عن طريق الخطأ
أسأل حتى النجمات لعلها تكون
من عليائها قد لمحتك وأنت تلتحف
عباءة الليل وتعتمر القمر
وحين يتعبني السفر
أنظر لقلبي الصغير فأراك نائماً
فيه تلعب معي لعبة الاختباء
فأعود لأتيه شوقاً
وأوصد باب قلبي عليك
مخافة الهرب

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

كظل لا يخشى صاحبه

خواء

قصاصات "1"